حسم أمير المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية سعود بن نايف، اليوم الإثنين، أزمة الطبيبة المصرية أسماء‬ عبدالفتاح كامل، حيث بادر بحل مشكلتها بحصولها على كامل حقوقها المادية والأدبية، في حين أعربت الطبيبة عن شكرها لأمير المنطقة على حل مشكلتها.
وتقدمت الطبيبة، في وقت سابق، بدعوى إلى الهيئة الابتدائية للفصل في المنازعات العمالية في المنطقة الشرقية، تشكو كفيلها في مجمع طبي بمنعها من أداء عملها ورفع بصمتها، ومحاولته التحرش بها، وطلب مقابلتها في أحد المطاعم أو في فندق، دون تقديم أدلة إثبات.
وبعد حل أزمتها قالت الطبيبة المصرية عبر حسابها الشخصي على موقع فيس بوك: “شكرًا أمير الشرقية سمو الأمير سعود بن نايف.. السعودية بلد العدل والإنصاف.. لن يظلم أحد في عهد سلمان.. شكرًا أشقائي السعوديين، فأنا منكم، وشكرًا لكل مصري شريف ساعدني كي تصل مظلمتي”.
وأوضح مصطفى النفياوي نائب رئيس اتحاد المصريين بالخارج فرع السعودية، أن للامير سعود بن نايف، مواقف كبيرة في الحالات الإنسانية والمظالم واننا نلتمس في سموه العدل مع كل مواطن سعودي، أو مقيم أجنبى وهذا ما عاهدناه عن المملكة حكومة وشعبا.. حيث تربطنا علاقة طيبة بالسعودية والتي تضم أكبر عدد من ابناء الجالية المصرية في الخارج قرابة 2 مليون مصري.
وشكر النفياوي أبناء الجالية المخلصين الذين وقفوا على قلب رجل واحد لمساعدة الطبيبة أسماء كامل في مشكلتها وأيضا الصحافة المصرية التي تفاعلت مع القضية.
https://youtu.be/CE5DdCMo2gw

فيتو

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين