أكملت وزارة التربية والتعليم بالسودان، استعداداتها لإعلان نتيجة الشهادة الثانوية المعروفة باسم “الشهادة السودانية “يوم غد الإثنين بمباني وزارة الاتصالات في الساعة الثانية بعد الظهر، وذلك بعد عرضها على الرئيس عمر البشير لاعتمادها .
وتترقب نحو نصف مليون أسرة في أنحاء السودان المختلفة وخارجه، إعلان النتيجة التي تحدد مستقبل الطلاب وتوجهاتهم نحو تخصصاتهم الأكاديمية في المرحلة الجامعية، التي تحدد بدورها ملامح مستقبلهم المهني.
وقال مدير الإدارة العامة لامتحانات السودان بوزارة التربية والتعليم الاتحادية، مختار محمد مختار، قال في تصريح له إن امتحانات هذا العام 2015- 2016 جلس لها أكثر من 474 ألف طالب وطالبة في المساقات المختلفة، فيما شارك خمسة آلاف معلم ومعلمة في عمليات التصحيح، بالإضافة إلى 1000 معلم في “الكنترول”.
ولفت إلى جهود المعلمين والمعلمات الذين شاركوا في عمليات التصحيح والكنترول، بجانب الأجهزة الأمنية والشرطية في تأمين الامتحانات وتوفير المناخ التربوي .

شبكة الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين