قال سفير السودان في العراق، محمد عمر موسى، إن سوء الأوضاع الأمنية في البلاد كان لها انعكاس مباشر على الجالية السودانية.
وأوضح الدبلوماسي السوداني أن السفارة وضعت ترتيباتها عبر خطتين، أولها أمنية، فيما تركز الخطة الثانية على الإجلاء في حال ازداد الوضع تأزما، وفق ما نقلت صحيفة الانتباهة.
وأضاف أنه طلب من الإدارة العامة للجاليات والهجرة أن تتحرك، مضيفا أنه تم إصدار 3 آلاف جواز إلكتروني للسودانيين بالعراق.
فضلا عن ذلك، طالب موسى بعودة فريق الجوازات والسجل المدني السوداني لاستخراج الوثائق للسودانيين في منطقة أربيل، شمالي العراق التي لا تزال الأكثر أمنا، بحسب قوله.

اسكاي نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين