في قاعة المحكمة، حاول أب أمريكي الفتك بشخص اغتصب وقتل ابنته عام 2013، حين كان الأب يُدلي بشهادته، بينما كان القاتل السفاح يضحك.
وحسب صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، كان والد الضحية شيرلدا تيري؛ بصدد الإدلاء بشهادته أمام محكمة في ولاية أوهايو، لكنه لم يتمالك أعصابه أمام السفاح مغتصب وقاتل ابنته.

وحسب مقطع تمّ بثّه، أمس الجمعة، فقد التف فان تيري؛ صوب المجرم مايكل ماديسون، الذي كان يرتدي بذلة برتقالية، والذي نظر هو الآخر إلى والد الضحية وعلى وجهه “ضحكة خبيثة”.
وهنا قفز والد الضحية بصورة مثيرة صوب المجرم محاولاً الفتك به، إلا أن رجال الشرطة في المكان أمسكوا بالأب المكلوم وأبعدوه خارج المحكمة.
وتعود أصول القضية إلى عام 2013، عندما أقدم مايكل ماديسون على قتل تيري، وكانت في حينها تبلغ من العمر (18 عاماً).
وعاقبت المحكمة ماديسون بالإعدام بعد إدانته بارتكاب ثلاث جرائم قتل واغتصاب في الولايات المتحدة بين عامي 2012 – 2013.
https://youtu.be/EFHCrSQAfRs

سبق الالكترونية

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين