وقالت وكالة “دوغان” للأنباء إن الرجل صاحب الـ 29 عاما، وهو عامل نظافة بمخيم “نيزيب” في غازي عنتاب جنوب شرقي تركيا، لم ينف التهم، بل كشف عن تورط “العديد من الموظفين” في القضية.

وأضاف أنه كان يدفع للطفل ما بين 2 و5 ليرات (بين 0.70 و1.70 دولار) قبل الاعتداء عليه جنسيا، بالمخيم الذي يستضيف نحو 14 ألف لاجئ سوري.

وقالت الوكالة ووسائل إعلام أخرى إن الرجل الذي اعتدى على صبية تتراوح أعمارهم بين 8 و12 عاما، لمدة لا تقل عن 3 أشهر، حتى بداية العام الجاري.

وتمت إدانة العامل التركي بالاعتداء على 8 صبية سوريين تقدمت أسرهم بشكاوى، فيما آثرت أسر الضحايا الآخرين الصمت خوفا من الترحيل.

وأثارت القضية غضبا عارما في تركيا، التي تؤوي نحو 2.7 مليون لاجئ معظمهم سوريون.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين