يترقب جمهور مشاهدى قناة النيل الأزرق برنامج ( أغانى وأغانى ) مع بداية شهر رمضان الفضيل بعد حالة الفضول التى غمرت الجمهور عقب بث القناة لترويج البرنامج خلال الأيام الماضية والذى حمل قدرا عاليا من الأدهاش ،كاميرا (المركز الصحفى لقناة النيل الأزرق ) شكلت حضورا مستمرا خلال تسجيل حلقات البرنامج وإهتمت برصد كواليس وبعض التفاصيل الأخرى ،ولمسنا الروح الطيبة والأجواء الجميلة التى سادت أيام التسجيل رغم ضغوطات العمل ورهقه ،و شكل الفنان حسين الصادق أجواء من المرح داخل الأستديو بروحه الطيبة ومداعباته التى خففت الكثير التوتر الذى يسبق التسجيل فى بعض الأحيان ،أما شقيقه الأكبر الفنان أحمد الصادق فقد كان كثير الأهتمام بزملاءه الذين يشاركون فى البرنامج لأول مرة وظل يقدم لهم النصح والتوجيه ،وقد أطلق على زميله الفنان طلال الطاهر لقب ( شعلان ) ..الفنان محمد النصرى شارك فى عدد من الحلقات تناول فى إثنين منهم تجربته الخاصة ،وقدم عدد من أغنياته على طريقة الثنائيات مع فرفور ومكارم بشير وحسين الصادق وآمنة حيدر ومنتصر هلالية وهدى عربى .
الفنانة مكارم بشير جمدت إرتباطها الفنية خلال فترة تسجيل ( أغانى وأغانى ) حتى تتفرغ للبرنامج تماما ،ورغم تفرغها التام للبرنامج إلا أنها ظلت تشكو الأرهاق بإستمرار خاصة وأن التسجيل كان يستغرق أحيانا أكثر من ثمانية ساعات فى اليوم .

سودانافوق



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين