وقعت وزارة الطيران المدني مذكرة تفاهم مع الشركة الدولية «دييب أوشن سيرش» للقيام بأعمال البحث واستعادة الصندوقين الأسودين الخاصين بالطائرة المصرية المنكوبة التي سقطت في مياه البحر المتوسط في 19 من الشهر الجاري.

وفد البرلمان الفرنسي يلقي الورود في البحر المتوسط لتأبين ضحايا «الطائرة المنكوبة»

وجاء في بيان أصدرته لجنة التحقيق في حادث الطائرة المنكوبة بالساعات الأخيرة الجمعة أن الشركة «تعد من أفضل الشركات المتخصصة في هذا المجال، والتي تعتمد على التكنولوجيا الحديثة في قراءة الإشارات الصادرة عن الصندوقين من خلال المسح السوناري للمنطقة التي تبحث بها».

من ناحية أخرى، أضاف البيان أن لجنة التحقيق تلقت «المعلومات الخاصة بالمراقبة الجوية اليونانية، بشأن الحادث للبدء في دراستها».

كانت الطائرة المنكوبة من طراز «إيرباص-إيه 320» متجهة فجر 19 مايوالجاري من باريس إلى القاهرة وعلى متنها 66 شخصا، هم 56 راكبا، بينهم 30 مصريا و15 فرنسيا، وطاقم مؤلف من 7 أشخاص و3 من أفراد الأمن.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين