قال الفنان سعد لمجرد إن اتهامه في قضية اغتصاب في أمريكا «موضوع قديم، إثارته في الوقت الحالي للتأثير على نجاحاته»

سعد لمجرد يواجه الصحافة العربية.. ومطالبات بكشف حقيقة اتهامه باغتصاب أمريكية

سعد لمجرد: أحب محمد عبدالوهاب وعبد الحليم حافظ ومحمد منير وعمرو دياب

وأضاف خلال مؤتمر صحفي على هامش فعاليات الدورة الخامسة عشر لمهرجان «موازين» الغنائي، إن كبار النجوم طالتهم الشائعات، وأنه ينفيها تمامَا والمحامي الخاص به يتابع القضية، مطالبًا من الصحفيين عدم التدخل في حياته الشخصية.

وعن تعاونه مع شيرين عبدالوهاب في «دويتو»، قال أنهما التقيا معًا وجاءتهما الفكرة وحضرا لها بالفعل لكنها لم تكتمل، وأنه «يكن كل احترام لها وعلى تواصل دائم معها، وكان أول من رحبوا بها في المغرب كونها فنانة راقية وصاحبة إحساس عالي، ومازال يتمني التعاون معها ولن يغير رؤيته فيها».

وأشار إلى أنه «يتمنى ويتشرف بيقدم دويتو مع الفنانة سميرة سعيد لأنها تدعمه ويعتبرها أهم من يستشيرهم في اختياراته»، مؤكدًا على أنه عرض عليها أغنيته الجديدة المنتظر أن يقدمها بعد رمضان، و«تحمست لها جدا».

وتابع لمجرد، أن «مشروع فيلمه مع الفنان محمد رمضان قائم وينتظر تفرغه، وسيجسد خلاله دور شاب مغربي يتحدث بالعامية المغربية».

وأكد على أنه سيغني أغنية مصرية ضمن ألبومه القادم المقرر طرحه في 2017، وأنه حريصًا على منحها بعض من ملامح الطابع المغربي لتكمل مسيرته في نشر اللهجة المغربية عربيًا، مشيرا إلى أن الألبوم سيحتوي على 7 أغاني فقط، يقوم بإنتاجه لنفسه رافضًا التعاون مع أية شركات إنتاجية.

ووعد لمجرد بالانتقال إلى مرحلة جديدة في مشواره الغنائي بعد أن كان بحثه خلال الفترة الماضية عن الأغنية التجارية التي تضمن له انتشارًا واسعًا، وأنه يحضر مع والده لإعادة تقديم عدة أغاني تراثية بتوزيع جديد، مؤكدا على أنه «تعلم أصول الغناء من أم كلثوم ووديع الصافي».

المصدر: المصري اليوم



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين