نفت الصين بشكل رسمي مزاعم استخدامها لحم بشري في تصنيع مواد غذائية وتصديرها إلى دول إفريقية، بعد جدل ثار على الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي.

وتسببت أخبار عن “تعبئة لحوم بشرية” في الصين وبيعها في زامبيا، في ضجة، ونشرت تقارير صحفية في البلد الإفريقي عن مصادر في مصانع لحوم صينية، قولها إن بكين “تستغل العدد الهائل من الموتى الصينيين يوميا في بيع جثثهم على أنها منتجات لحوم”.

ودفعت هذه المزاعم سفير الصين في زامبيا يانغ يومينغ، إلى إصدار بيان قال فيه إن “اليوم الصحف في زامبيا تنشر الشائعات التي تقول إن الصين تستخدم لحوما بشرية في صناعة منتجات اللحم البقري وتبيعها في إفريقيا”.

وتابع يانغ في بيانه الذي نقلته وكالة أنباء “شينخوا” الصينية: “هذا افتراء خبيث بغرض تشويه السمعة وهذا غير مقبول بالنسبة لنا. وفي هذا الصدد نحن نعبر عن أقصى درجات الغضب وندين بشدة” نشر هذه الشائعات.

وقال السفير إن وراء نشر هذه المزاعم “أناس لهم دوافع خفية حاولوا تدمير الصداقة بين زامبيا والصين”.

– سكاي نيوز عربية

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين