هاجمت الناقدة الفنية المصرية ماجدة خير الله الفنانة شيرين عبد الوهاب مؤكدة أنها هي السبب بفوز الفنانة الصاعدة نداء شرارة في نهائيات برنامج “ذا فويس” حيث كانت “تشحت” لها الأصوات في كل حلقة, لافتة إلى أن سبب تحفظها على نداء شرارة هو جمودها, حيث كتبت عنها: “كئيبة جداً, وتبتسم بالقوة”

ووصفت خير الله الفنان بأنه ليس مجرد صوت جميل فقط, بل مصدر للفرحة والبهجة وهو ما لا تراه في نداء شرارة, كما عاتبت شيرين على رسالتها التي وجهتها لوالد نداء في الحلقة الأخيرة عندما قالت له: “يجب أن تكون فخوراً بابنتك المحترمة” بسبب ملابسها المحتشمة, على اعتبار أن الفن مليء بالفنانات المحترمات من غير المحجبات ما يُؤخذ كاتهام مبطن لهن من قبل شيرين بأنهن غير محترمات!
كما توجهت الناقدة ماجدة خير الله بانتقاد آخر ولاذع لشيرين , حيث قالت: “شيرين جميله لما تغنى لكن بتفقد نص سحرها لما تتكلم” ضاربة المثل بحكمة قديمة تقول: “تكلم حتى أراك”.

من جهة أخرى هاجم عدد من النجوم والإعلاميين الفنانة شيرين بسبب تعليقها عن نداء على أنها محترمة ويجب أن تكون فخر لوالدها فقط لأنها محجبة, متسائلين هل جميع الفنانات الغير محجبات غير محترمات؟! , وسخر النجم أحمد توفيق من التعليق قائلاً: “شيرين كانت تشتم نفسها أولاً”, بينما توجهت الإعلامية ميرهان صالح برسالة لشيرين لمحت خلالها إلى أن كلام شيرين يعني أن فوز نداء تم بناءً على حجابها فقط, وهو ما روَجت له بعض الأقلام بالفعل أبرزها الكاتبة أمل سعد التي كتبت قائلة: “سياسة هذا الموسم كانت مُسخَرة للترويج لفكرة أنه لا يوجد اضطهاد في هذه المسابقات وهو ما يؤكده اختيارهم لفائزة محجبة, لكن فعلياً نداء لن تُعطى مستقبلاً أي فرص الحفلات أو المسلسلات”.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين