1- ميمي شكيب: بالرغم من تقدمها في السن، لم تستطع ميمي شكيب الابتعاد عن الحياة الصاخبة التي اعتادت عليها في شبابها، فكانت تقيم حفلات يومية في منزلها، يحضرها كبار المسؤولين والأثرياء.

وفي شباط 1974 تم القبض عليها ومعها 8 فنانات شابات بتهمة إدارة منزلها لأعمال غير أخلاقية، والتي عرفت حينها بقضية “الرقيق الأبيض” أو “قضية الآداب الكبرى”. وبعد شهرين من المحاكمة، تم الإفراج عن الموقوفات لحصولهم على البراءة لعدم ثبوت الأدلة، وعدم ضبطهن في حالة تلبس، إذ تم إلقاء القبض على شكيب وصديقاتها في حالة عادية لشرب القهوة.
واصيبت ميمي بحالة من الصم والبكم وبقيت تبكي طوال الوقت مؤكدة أنها بريئة ومظلومة.

2- عايدة رياض: ألقي القبض على الممثلة عايدة رياض مع 6 فنانات كومبارس، القضية التي عرفت بال”كومبارس”، وتمت معاقبتها بالحبس لمدة عام بتهمة ممارسة الرذيلة بأحد الاوكار مصر الجديدة في أوائل عام 1982 وتم إيداعها بسجن القناطر لمدة 3 أشهر، لتتم تبرأتها في 24 شباط 1983 بعد أن تأكدت المحكمة أنها زُجّ بها في الاتهام على غير سند من الواقع أو الحقيقة.

3- وفاء عامر: في عام 1997، فوجئ الرأي العام المصري بوسائل الإعلام المختلفة تتحدث عن قيام الداخلية بإلقاء القبض على شبكة دعارة تضم الفنانتين وفاء عامر وحنان ترك، حيث تم نشر المبالغ المالية التي كانت تتقاضاها كل فنانة منهما، كما تم تسريب صورهما أثناء التحقيق معهما كمتهمتين، وقضت كل منهما 12 يوما خلف القضبان على ذمة القضية الى ان ظهرت براءتهما وأخلي سبيلهما، ليتبّن أن سبب تواجدهما في هذا المكان هو رغبتهما في ابتياع ملابس استعراضية من سيدة متخصصة في استيراد أزياء الاستعراضات من فرنسا، وعندما ذهبتا لتجربة الملابس، فوجئتا بشرطة الآداب تلقي القبض عليهما.

4 – أمل حمدي: تمكنت الأجهزة الأمنية بإدارة شرطة السياحة والآداب من ضبط الممثلة “أمل ح- 40 سنة- مطلقة”، داخل أحد الفنادق بالزمالك، عقب انتهائها من ممارسة الرذيلة، مع أحد الأثرياء العرب مقابل 1000 جنيه في الساعة. وصدر حكم الحبس 3 سنوات بحقها.

5- المطربة حنين :ألقت المباحث القبض عليها أمس الاثنين، أثناء ممارستها الرذيلة بإحدى الشقق بمنطقة حدائق الاهرام بالجيزة ولم يصدر بحقها حكم بعد .

3910530495

3910530496

3910530497

3910530499

المصدر:دنيا الوطن.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين