أوقعت المحكمة الجنائية العامة بالخرطوم وسط برئاسة القاضي أسامة أحمد عبد الله، أمس (الاثنين) حكما يقضي بالسجن عاما على أجنبي من دولة جنوب السودان أدانته تحت طائلة المادة (55) من القانون الجنائي لقيامه بتدريس قانون جهاز الأمن والمخابرات الوطني، لجماعات من أبناء دولة الجنوب

في منازل سرية في منطقتي الكلاكلة والحاج يوسف بولاية الخرطوم، وثبت للمحكمة أن المتهم مذنب لممارسته (التدريب غير المشروع) ودون إذن من السلطات المختصة، وحسب البينات التي قدمها المتحري فإن المتهم يقوم بتدريس طريقة التنظيم والطريقة الاستخباراتية والأمن لمجموعة من أبناء دولة جنوب السودان يتبعون للحركة الشعبية

دون إذن رسمي من السلطات المختصة، وأنه سجل اعترافاً قضائياً، وأن الجماعات التي كان يدرسها المتهم جاءت من (10) ولايات جنوبية، وأنه كان يدرسها البرامج الأمنية وتوجيهات الأمن والاستخبارات وتنظيم العمل الاستخباري خلال أسبوعين

وثبت من خلال التحريات أن المتهم يدرس قانون جهاز الأمن والمخابرات لمجموعة غير تابعة للقوات الحكومية.

اليوم التالي



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين