اعدمت السلطات السعودية الاثنين فى شمال المملكة مواطنا دين بتهمة قتل زوجته، ما يرفع إلى 148 شخصا عدد الذين نفذت فيهم هذه العقوبة منذ مطلع العام الحالى، وأكد بيان لوزارة الداخلية أن “حواس بن مخيلف بن سمران الشمرى قتل زوجته مشاعل بنت حمود بن مطير الشمرى بطعنها بسكين فى رقبتها ومن ثم نحرها فى غرفة نومها بسبب خلاف بينهما”.

وأشار إلى تنفيذ الحكم فى رفحاء، شمال المملكة، وبذلك، يرتفع عدد احكام الاعدام التى نفذتها المملكة فى 2015 الى 148 على الاقل، بحسب احصاء لوكالة فرانس برس استنادا الى بيانات رسمية، فى مقابل 87 اعداما العام 2014.

وكانت منظمة العفو الدولية اعربت عن قلقها حيال تزايد تنفيذ الاعدام فى المملكة، مشيرة فى بيان الى ان عددها بلغ 151.

وبحسب ارقام المنظمة، بلغ عدد الاعدامات العام الماضى 90، وأشارت المنظمة إلى أن هذا الرقم هو الأعلى منذ العام 1995، حين اعدم 192 شخصا، بحسب المنظمة نفسها التى أوضحت ان عدد احكام الاعدام المنفذة سنويا منذ ذلك الحين نادرا ما تخطى التسعين اعداما.

وتعاقب السعودية بالإعدام جرائم الاغتصاب والقتل والردة والسطو المسلح وتجارة المخدرات وممارسة السحر.

 

المصدر:اليوم السابع.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين