استنكر المجلس الاعلي للتصوف ماصدر من اللجنة العليا للاشراف علىالاحتفالات بالمولد النبوي الشريف بالخرطوم بخصوص الحد من ظواهر الاختلاطومظاهر التبرج وتحديد مواقع خاصة بالنساء وعدم استخدام مكبرات الصوت،ووصف بيان صادر من المجلس الاعلي للتصوف امانة الاعلام واشار البيان الىان استخدام مكبرات الصوت مشروع في المناسبات وفي الجامعات وفي الافراحوفي اللقاءات السياسية واركان النقاش وفي الاسواق والميادين العامة

وتساءل البيان لماذا لا تكون مكبرات الصوت مشروعة في الاحتفال بالمولد النبوي الشريف؟ واكد البيان رفضهم للتبرج باعتبار انهم دعاة أسسوا للدعوة الاسلامية ،ووصف البيان ضوابط اللجنة بانها استهداف للطرق الصوفية ، وطالب المجلس الاعلي للتصوف في بيانه بضرورة تدخل الوالى وقيادة الولايةباعادة الامور الى نصابها، ودعا مشائخ الطرق الصوفية كافة لإعمال اعليدرجات التنظيم والرقابة وضبط النفس والاحتفال بالمولد كما اعتادوا عليه في كل عام.

صحيفة الوان



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين