من حق أي إنسان التخلص من العيوب التي تؤرقه في مظهره، فالجمال مطلب يكاد يكون مشتركاً لدى غالبية البشر، غير أن تحقيقه ليس بالأمر الهين، سواء لأسباب مادية أو لأسباب طبية بحتة، غير أن طبيباً أميركياً وبتقنية فريدة، جعل من الأمر أسهل من الذهاب إلى حلاق شعر حتى.

قضت جوانا ديلا-راغيون سنوات غير راضية عن الانحناء العميق في جسر أنفها، لذلك عندما اكتشفت وجود إجراء يمكنه أن يغير مظهر أنفها عبر استخدام الحشو فقط، لم تترد بتلقف الفرصة الذهبية تلك.

جوانا البالغة من العمر 27 سنة من لندن، تمكنت من الحصول على أنف لطالما حلمت به، من دون أن تتعرض لعملية جراحية، ضمن إجراء استغرق أقل من 10 دقيقة ويستمر لمدة 18 شهراً. حيث لجأت إلى الدكتور سايمون أوريان، صاحب العيادة التجميلية في بيفرلي هيلز بكاليفورنيا، والذي يعد من أهم المتخصصين في إجراء عمليات التجميل غير الجراحية.

عبر فحص سريع لحسابه على إنستغرام (لديه أكثر من 360 ألف متابع) نكتشف أنه المسؤول عن إطلالات نصف نجوم هوليوود. ومن بينهم كارا، صوفيا فيرغارا، كيم كاردشيان، ومجموعة كبيرة من ربات البيوت.

ينطوي العلاج على سلسلة من الحقن الاستراتيجية، وتبلغ تكلفتها مابين 1500 $ إلى 3000 $ حسب المادة المستخدمة في الحشو، فمادة Restylane تستمر فعاليتها ستة أشهر وهي الأرخص، في حين تستمر فعالية مادة Voluma عامين أو أكثر، وهي الأغلى.

د. أوريون يقول بحسب “ديلي مايل”: “من الممكن ظهور ورم طفيف يستمر لساعات قليلة في اليوم الأول والثاني عقب هذا الإجراء الطبي، لكن الإبرة صغيرة للغاية مما لا يترك أي آثار للكدمات”…ولكم أن تتخيلوا أن بإمكانكم اليوم طلب إذن لنصف ساعة فقط من عملكم، لتجميل أنوفكم.

 

المصدر:العربي الجيد.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين