أكد وزير الموارد المائية والكهرباء أنه لا محالة من زيادة تعرفة الكهرباء، مع الأخذ في الاعتبار محدودي الدخل، ورهن الوزير استقرار التيار الكهربائي بتطبيق تعرفة مجزية، وطمأن بالإبقاء على دعم (200) كيلوواط لأي مواطن شهرياً.
ورهن وزير الموارد المائية والكهرباء “معتز موسى” زيادة تعرفة الكهرباء بالوصول إلى اتفاق مع المستفيدين عبر حوار ونقاش موسع. وأكد ضرورة زيادة التعرفة خاصة للمقتدرين، قائلاً: إنه (لا محال من ذلك مع الأخذ في الاعتبار محدودي الدخل).
وتابع: (السؤال هل المستفيدون يريدون كهرباء مستدامة أم يريدون كهرباء رخيصة وغير مستمرة؟). وشدد على عدم تأثر الفئات الضعيفة ومتوسطي الدخل من أي تعديل يطرأ على تعرفة الكهرباء، وتساءل: (ما هي الأسس الأخلاقية والقانونية التي تجعل الحكومة تدعم مواطناً مقتدراً؟).
وقال “موسى” لبرنامج مؤتمر إذاعي أمس  (الجمعة)، (يجب علينا أن نقول التكلفة الحقيقة للكهرباء بكل وضوح، وأصحاب الدخل المنخفض هم خط أحمر كما أوصى بذلك الرئيس “عمر البشير”. أنا لا أرى أن دعم الكهرباء للمقتدرين له قيمة ونريد حواراً تشاورياً موسعاً في ذلك)

المجهر

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين