كشف وزير الدولة بوزارة المالية عبد الرحمن ضرار عن تلقي السودان ملياري دولار من دول الخليج كقروض ميسرة خلال الثلاثة أشهر الماضية، وقال وزير الدولة لـ موقع «بلومبيرغ» الاقتصادي الأمريكي إن الخرطوم اتفقت مع دول الخليج على ضخ المزيد من تدفقات رؤوس الأموال الأجنبية إلى البلاد، الأمر الذي سيساعد في رفع احتياطي البلاد من النقد الأجنبي والمساعدة في تمويل الواردات، ولم يحدد الوزير أسماء البلدان التي قدمت الأموال للسودان لكنه أكد بأنها لن تسدد في السنوات «المقبلة»، وفي السياق نفسه أكد وزير الدولة ضرار بأن السودان استفاد أيضاً من انخفاض أسعار النفط عالمياً، مشيراً إلى أن دولة جنوب السودان طلبت تخفيض رسوم العبور لكن الخرطوم ليست لديها خطط لتغيير التسعيرة الموضوعة على رسوم العبور.
صحيفة الإنتباهة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين