حذر نشطاء علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك السيدات السودانيات من الوقوع في كمين إحدى الشبكات الإجرامية والتي تنشط علي مواقع التواصل الاجتماعي في شكل صفحات تقوم بعرض ثياب نسائية غاية في الجمال وبأسعار يسيل لها اللعاب.
وبحسب ما نشر عدد من رواد مواقع التواصل فأن هذه الشبكة الإجرامية تقوم بعرض هذه الثياب وتطلب من السيدة ضرورة الحضور للمكان المحدد حتى تتمكن من رؤية المنتج بعينها.
وبعد وصول السيدة للمكان والذي ذهبت اليه دون علم زوجها تجد بانتظارها عدد من الشباب الذين يقودون هذه الشبكة ومعهم فتاة تم الاتفاق معها, حيث يقومون بخلع ملابسها ويصورنها ويهددونها بنشر الصور إذا لم تنفذ طلبهم وتمارس معهم الرزيلة.
وبطريقة أخري تقوم هذه الشبكة باستدراج السيدة أو الفتاة وتجد بعض الفتيات اللواتي يعرضن عليها ارتداء بعض المنتجات بغرض التجربة والسيدة أو الفتاة المجني عليها لا تعلم أن هناك كاميرات تقوم بتصويرها.
وبعد علمها يقوم أعضاء الشبكة بتهديدها وابتزازها من أجل دفع المال وممارسة الزنا معهم.

النيلين

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق واحد

  1. ابوفارس

    2015-07-22 في 11:42 ص

    السؤال الذي يطرح نفسه
    إن صح مايتداوله النشطاء في الفيسبوك
    -حتى هذه اللحظة لم يصدر أي شيء من جهة معتبرة بخصوص ذلك-
    فبدل الاكتفاء بالتحذير الاوجب هو التحرك لمن يعرف هذه العصابة أو يعرف أحد من السيدات
    وبدون أسماء
    أن يدل أجهزة الأمن والشرطة على مكان الحدث
    .

    رد

اترك رد وناقش الاخرين