قالت وزارة الداخلية السعودية مساء أمس إن انتحارياً فجّر سيارة عند نقطة تفتيش في الرياض، ما أدى إلى مقتله وإصابة اثنين من رجال الأمن.

وذكر الناطق الأمني لوزارة الداخلية «أنه عند حلول موعد أذان مغرب الخميس وأثناء قيام رجال الأمن بإحدى نقاط التفتيش الأمنية على طريق الحائر بمدينة الرياض بتوجيه قائد إحدى السيارات التي تم الاشتباه فيها للتوقف، بادر من فيها بتفجيرها ما نتج عنه مقتله».

وأضاف أن التفجير أدى إلى إصابة اثنين من رجال الأمن، ووصفت حالتهما الصحية بأنها مستقرة.

البيان

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين