تعد عمليات الحقن المجهرى والتلقيح الصناعى، من أفضل الطرق المساعدة لحالات تأخر الإنجاب. وعلى الرغم من أن نسب نجاح تلك الجراحات، تعد منخفضة إلى حد ما، إلا أنها قد تمثل السبيل الوحيد والناجح، للعديد من حالات العقم وتأخر الإنجاب. الدكتور جورج يواقيم استشارى أمراض النساء والولادة، يقدم فى السطور التالية عددا من النصائح الهامة للمرأة، والتى يفضل الانتباه لها قبل الخضوع لتلك العمليات، للعمل على رفع نسب نجاحها وهم:

– اعملى على التخلص من الوزن الزائد لديك، إذا كنتى تعانين من السمنة، وخاصة تلك التى تتركز بمنطقة البطن، فتكتل الدهون حول المبيضين يعيق وصول الحيوان المنوى للبويضة، كما يقلل من كفاءة بطانة الرحم.

– تناولى أقراص الفوليك أسيد قبل الخضوع للعملية بمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر، للعمل على تقوية ورفع كفاءة بطانة الرحم والرحم، وبالتالى خفض فرص التعرض للإجهاض فى الشهور الأولى من الحمل.

– احرصى على تناول الطعام الصحى الغنى بالمعادن والفيتامينات، والتى يمكن الحصول عليهم من الخضراوات والفواكه والعصائر الطبيعية، ولا تهملى تناول البروتينات.

– حاولى الابتعاد عن التوتر والضغط العصبى، فهى من الأسباب التى تؤثر سلبا على عملية التبويض.

– لا تبذلى مجهودا كبيرا بعد الخضوع للعملية، واحصلى على قسط من الراحة.

اليوم السابع

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين