أصدر والي ولاية الخرطوم، فريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين، قراراً بترحيل جميع النفايات من المحطات الوسيطة يومياً وألا تُترك أية تراكمات لليوم التالي، معلناً أنه سيتابع ميدانياً تنفيذ التوجيهات الصادرة بشأن النظافة. ووجَّه الوالي في جولة لمراجعة مصارف الأمطار بمحلية أم درمان أمس، الجهات المختصة كافة، بتنفيذ ما يليها من توجيهات، وتفقد خلال جولة طويلة له على مرافق تصريف مياه الخريف بمحلية أم درمان، شملت أجزاءً واسعة من المحلية بحضور وزير البنى التحتية والمواصلات، ومعتمد أم درمان ومديري هيئة الطرق والجسور والمصارف والجهاز المركزي للإنذار المبكر ودرء الكوارث والإدارة الإشرافية للنظافة.

وتعهد المسؤولون باستيعاب جميع الأنشطة والعرض الخارجي في السوق المركزي الجديد للخضر والفواكه، حتى يسهم بصورة أساسية في معالجة مشاكل عرض الخضروات والفواكه بالسوق الشعبي أم درمان.

ووقف الوالي ميدانياً على المعالجات الهندسية التي تمت بمنطقتي الصالحة والقيعة، حتى لا تتكرر مشكلة العام الماضي وذلك بإنشاء مصرف ضخم لاستيعاب مياه الأمطار والسيول وإبعاد كافة المساكن التي تقع في مجرى السيول، بجانب إنشاء سد في منطقة القيعة لحمايتها من فيضان النيل. وأكد الوالي أن المصارف الخرصانية التي تمت بأم درمان، تمثل أساساً لشبكة متكاملة لتصريف مياه الأمطار.

صحيفة الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين