عقب خبر وفاة الممثل المصري سامي العدل انتشرت من خلال بعض وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الفنية نص لوصية منسوبه إلى الراحل وقد تركها لأصدقائه قبل رحيله.

وبحسب ما تم تداوله فإن الراحل قال في وصيته: “أوصي صناع السينما أن ينتجوا أعمالًا هادفة ولها مضمون ولا بد أن يدركوا أنهم يخاطبون جمهور واع وذكي لن يقبل على سلعة سيئة”.

وكان الراحل قد قال في تصريحات صحفية مؤخراً معلقاً على حال الفن: “المواطن المصري أصبح في حاجه لمن يناقش همومه ويساعده في حل مشاكله ويوجهه نحو الطريق السليم، بعيدا عن الإثارة والجنس، التي أصبحت تمثل خطراً على السينما المصرية فقد أصبح بعض المنتجين يجبرون على خلق الأعمال الرديئة وتقديم فن استهلاكي وتجاري للتسلية فقط دون مناقشة”.

سامي العدل توفي في الساعات الأولى من يوم الجمعة 10 يوليو، عن عمر ناهز 69 عاماً بعد صراع مع المرض.

وكان الراحل قد تعرض، قبل أسابيع من الوفاة، لوعكة صحية دخل على أثرها لغرفة العناية المركزة داخل إحدى المستشفيات الخاصة، حيث يعانى العدل من ضعف في عضلة القلب، وكان قد خضع لعملية قلب مفتوح قبل فترة، ثم تم نقله إلى المركز الطبي العالمي لاستكمال العلاج.

يذكر أن الفنان سامى العدل، يشارك في الماراثون الرمضاني الحالي بمسلسلي «حارة اليهود»، مع منة شلبي وإياد نصار وريهام عبدالغفور، من تأليف مدحت العدل، وإخراج محمد جمال العدل، و«بين السرايات»، مع باسم سمر وسيمون وصبرى فواز ونجلاء بدر وأيتن عامر، من تأليف أحمد عبد الله، وإخراج سامح عبد العزيز.

ولد سامي توفيق محمد العدل عام 1946، في قرية كفر عبد المؤمن بمركز دكرنس التابع لمحافظة الدقهلية، تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية، هو شقيق السيناريست “مدحت العدل” والمنتج “جمال العدل” و”محمد العدل”.تزوج الفنان “سامي العدل” عده مرات، وكان آخرها من الكاتبة ماجدة نور الدين، ولديه من الأبناء “أحمد” الذي يعمل بالإخراج و”خالد” الذي يهوى التمثيل.

دنيا الوطن



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين