استبق رئيس الحركة الشعبية للمعارضة بجنوب السودان د. رياك مشار أعياد الاستقلال بالجنوب بتخيير الرئيس سلفاكير ما بين الاستقالة او استمرار الحرب فى جنوب السودان.

وقال مشار فى مؤتمر صحفي عقده بنيروبي أمس إن على الرئيس سلفاكير ونواب البرلمان وكافة الحكومة التخلي عن الحكم فى جنوب السودان بعد أن انتهت الفترة الرئاسة لهم وإلا ستتواصل الثورة لتصل أي مكان فى جنوب السودان.

وقال إن صلاحية سلفاكير والمجلس التشريعي تنتهي منتصف ليلة أمس بحسب بنود الدستور الانتقالي الذي أقر عام .2011.

وهدد مشار باستغلال الحق في الإطاحة بالحكومة، في حال عدم امتثال سلفاكير للدعوة بالاستقالة.

الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين