إستضاف منبر وكالة السودان للانباء “سونا” يوم الاربعاء مركز بناء الأمة للبحوث والدراسات والذي تناول العناصر المكونة لبناء أمة سودانية موحدة ذات حضارة عريقة .

وكشف البروفيسور أحمد إلياس حسين رئيس المجلس الإستشاري لمركز بناء الأمة عن ما جرى التثبت منه من آثار الصلة العرقية والثقافية بين مؤسسي الثقافات السودانية المبكرة منذ الالف الرابع قبل الميلاد في مناطق نهر عطبرة و وادي القاش وبركة ومناطق شمال وجنوب حلفا والكدرو وأمدرمان ومناطق وادي هور والصحراء الغربية .

كما أوضح أن تاسيس مملكة كوش الأولى لم يكن حكراً وحصراً على النيل بل تأسست عن طريق هجرات اتت من الشرق والغرب لتؤكد الصلات القوية بين هذه المناطق ومساهمة سكان شرق وغرب النيل في تأسيس الحضارة الباكرة في السودان و حوض النيل و اشار الياس الى الصلات القوية بين اللغة الكوشية واللغات السودانية القديمة واللغات الموجودة الآن.

و اكد البرفيسور منتصر الطيب عضو المجلس الإستشاري للمركز أن السودان هو مهد الإنسان الأول وذلك وفقاً لما أكدته خارطة الجينات البشرية حديثا.

( سونا )

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين