أقر الفنان جمال فرفور أن دراسته للقانون جاءت وفق رغبة شديدة دون الانتماء لأي تيار سياسي، موضحاً: (لقد درست القانون وعملت في النيابة بمعنى أنني عسكري من أولى متوسطة، ثم تدرجت من المظلات للشرطة الأمنية، ورجعت مرة أخرى للمظلات وعكفت على دراسة القانون)، مبيناً: (أنا لا أنتمي لأي تيار سياسي ولا أفقه في السياسة ولا أريد أن أفقه فيها؛ لأنها ليست من اهتماماتي)، مشيراً إلى أن عمله في جهاز الأمن والمخابرات يقع كوظيفة دون انتماءات سياسية، وأن دخوله للجهاز جاء من أجل خدمة الناس، مؤكداً بأنه ليس (عميلاً) كما يقول البعض، خاتماً: (أنا زول قانوني ودي شغلتي).

صحيفة السوداني



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين