تبرأ وزير الثروة الحيوانية والأسماك والمراعي موسى تبن موسى من الزيادة المتوالية على أسعار منتجات اللحوم، وقال إن الوزارة مسؤولة عن زيادة الإنتاج وليس مناط بها تحديد أو محاصرة الأسعار، وفي الأثناء أعلن رئيس لجنة الزراعة بالبرلمان عبد الله علي مسار، عن امتلاك السودان نحو ١١٠ مليون رأس من الماشية تدر لخزينة الدولة نحو ١٥٠ مليون دولار سنوياً.
وكشف تبن في تصريحات صحفية عقب اجتماع مع لجنة الزراعة بالبرلمان أمس عن جملة أسباب تقف وراء زيادة أسعار اللحوم منها ارتفاعها عالمياً بجانب سياسة التحرير الاقتصادي، ونفض يد وزارته عن الزيادات التي طرأت في شهر رمضان وقال: “نحن ما الجهة البتقدر تدخل عشان توقف الأسعار” وبرر الارتفاع بالزيادات الأخيرة بسبب الارتفاع الذي طرأ على السلع الأخرى” وأضاف “ما ممكن تقول للمنتج المربي للثروة الحيوانية إن بضاعتك غالية والسوق ماشي الملبوسات والسكر والزيت كلها غالية”، وتوقع الوزير أن تقود زيادة الإنتاج الى استقرار سعر اللحوم.

الجريدة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين