أعلن دبلوماسي سوداني عن توقيع اتفاق، خلال شهر يوليو الجاري، بالقاهرة، بين الدول الثلاث إثيوبيا ومصر والسودان والمكتبين الاستشاريين الهولندي والفرنسي الخاصين بإجراء الدراسات المطلوبة حول تأثيرات سد النهضة على دول المصب.

وأكد سفير السودان بالقاهرة عبد المحمود عبد الحليم، مندوبه لدى جامعة الدول العربية، انطلاق العلاقات المصرية السودانية بقوة في هذه المرحلة، لإعادة ترتيب نفسها والتخلي عن مرحلة الشعارات، وبدء مرحلة جديدة تؤسس لتبادل المصالح المشتركة والمنافع بين الشعبين والبلدين.

وكشف عبد الحليم، في حواره يوم السبت مع (البديل)، أنه سوف يتم قريباً أيضاً افتتاح معبر (أرجين)، وهو ضمن الخط الذي يربط القارة الأفريقية من الإسكندرية إلى كيب تاون.

شبكة الشروق



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين