قبل مباراة الهلال الاخيرة أمام مازيمبي الكنغولى قرأت تصريحاً لقائد الهلال وعميد نجومه الكابتن سيف مساوى قال فيه أنهم كلاعبين يدركون صعوبة المواجهة ولكنهم تعاهدوا على الظهور بشكل قوى ولم يجد الكابتن أى حرج فى القول بان أدائهم فى مباريات التنافس المحلى يختلف عن أدائهم فى مباريات التنافس الأفريقي . بالفعل ظهر الهلال بمستوى أكثر من رائع يختلف تماماً عن ماكان عليه فى مباراة أهلى شندى الاخيرة وكانت الخلاصة العودة بالنتيجة الإيجابية وكاذب من يدعى انه كان واثق من خروج الهلال متعادلاً أمام مازيمبي العنيد بارضه ووسط أنصاره .
× من حقنا أن نتسأل لماذا يظهر نجوم الازرق بشكل قوى فى مباريات التنافس الافريقي ولماذا لايتعاملون بذات الجدية فى مباريات التنافس المحلي ؟ إننى لاأجد أى تفسير لهذه الظاهرة غير القول بانها اللأمبالاة وعدم المسئولية والاستهتار بمشاعر جماهير الهلال التى يدرك نجوم الازرق جيداً أنها لاتقبل بغير الانتصارات فى كل المواجهات التنافسية خصوصاً المحلية .
× الهلال الان وعلى غير العادة يجلس على المقعد الثانى فى روليت منافسة الدرجة الممتازة بعد أن فرط نجومه فى مباريات سهلة بسبب الإستهتار وغياب الجدية ولعل مباراة أهلى شندى الاخيرة كانت عنواناً واضحاً لذلك التراخى حيث ظهر رفاق مساوى بمستوى متواضع وهزيل ومنحوا الخصم الذى دخل المواجهة بحسابات الخروج باقل خسارة فرصة الاستحواذ والتقدم وشن الهجمات على جبهة الازرق وحتى ركلة الجزاء التى إحتسبها الحكم للفريق ضاعت أيضاً بسبب الاستهتار .
× يمكن بكل سهولة أن يفقد الهلال لقب بطولة الدورى الممتاز إذا ماتعامل نجومه بذات الطريقة التى تعاملوا بها مع المواجهات السابقة وهنا ياتى دور الجهاز الفنى بضرورة تنبيه اللاعبين بخطورة التعامل غير الجاد مع مباريات التنافس المحلي وضرورة اللعب بمستوى واحد فى كل المباريات بالدورى الممتاز أو البطولة الافريقية .
× وفى إعتقادى أن اللاعبين لايعانون من أية مشكلة يمكن أن تكون سبباً فى عدم فوزهم فى كل كل المباريات المحلية فمجلس الإدارة وفر كل ماهو مطلوب ولأول مرة منذ سنوات تختفى أخبار التزمر من عدم سداد المرتبات والحوافز . مسئولية التفريط فى أية مواجهة قادمة بالدورى الممتاز سيتحمل مسئوليتها بالكامل اللاعبين ولا أخال أن الفريق الذى دوخ مازيمبي العنيد وفرض عليه التعادل بارضه ووسط جماهيره يمكن أن يستأسد عليه أهلى شندى أو المريخ أو أياً من فرق الدرجة الممتازة الضعيفة فالفارق يبدو بالحسابات الفنية كبيراً وشاسعاً وكل مانتمناه أن لايعمل رفاق مساوى على إزالة هذا الفارق بمحض إرادتهم كما فعلوا فى المباريات السابقة .
× للهلال رب يحميه وشعب بالمهج والأرواح يفديه .
× أرفع رأسك … إنت هلالابي .

صحيفة الوان

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين