استطاعت الفنانة “هدى عربي” أن تثبت نفسها من خلال البرنامج الشهير (أغاني وأغاني) الذي يعرض على النيل الأزرق عقب الإفطار. “هدى” قالت إن ظهورها تأخر لسنوات لظروف زواجها باكراً، في سن السادسة عشرة، إبان دراستها بالجامعة ومن ثم إنجابها لـ”لميس ومحمد” ومن ثم عدم استقرارها بالسودان، وتنقلها الدائم بصحبة زوجها المقيم خارج حدود الوطن. وأشارت في حديثها لـــ(المجهر) إلى أنها بصدد التجهيز لإطلاق عدد من الأعمال الفنية في الفترة المقبلة لترى النور، ولكنها متأنية جداً في ظهورها لجمهورها بغرض التجويد والمراجعة.
“هدى” بدأ ولعها بالغناء منذ نعومة أظفارها، وعنه تقول: (تأثرت ولا زلت متأثرة بجيل فناني الخمسينيات والستينيات، وأذكر أنني كنت دائمة الاستماع للراديو لأعمال الرواد، وغنيت لأول مرة بمرحلة الأساس، ومن ثم شاركت بالدورة المدرسية بالخرطوم وأحرزت المرتبة الأولى على مستوى السودان. وما زلت أذكر من أشرفوا على تلك الدورة، الأستاذ “الماحي سليمان” والأستاذة “حياة طلسم”.
وعن الشهر الكريم قالت “هدى”: (الحمد لله شهر كريم وربنا ينعم على الناس بالخير وأنا رمضان السنة دي مختلف شديد لي لأني شاركت في “أغاني وأغاني”، وراضية جداً عما قدمت بالبرنامج).

الخرطوم – محمد جمال قندول – المجهر السياسي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين