أفادت سكاي نيوز عربية وفق مصادرها في اليمن أن كتائب في اللواء 35 مدرع في تعز جنوبي البلاد تمردت على أوامر قيادة اللواء الموالي للحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وذكرت، أن الكتائب المتمردة رفضت أوامر قيادة اللواء بإخراج حملات عسكرية إلى مدينة عدن التي يحاول الحوثيون السيطرة عليها.

وقالت المصادر العسكرية إن قائد اللواء، أمر بإخراج عدد من الدبابات والقوات العسكرية والجنود الى التربة وعدن، لكن جنود المعسكر رفضوا الأوامر وأعلنوا تمردهم وتأييدهم للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي غادر البلاد للمشاركة في القمة العربية بمصر.

يأتي هذا التمرد، بعد أن بدأت السعودية بمشاركة تحالف عربي واسع ضربات جوية تستهدف مواقع الحوثيين في اليمن إثر انقلابهم على سلطة هادي الشرعية.

 



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين